وأفادت شركة تويوتا أن السحب يغطي النماذج التي أنتجت بين أغسطس 2015 وأكتوبر 2016، حيث سيطال حوالي 210 آلاف سيارة في اليابان و 94 ألفا في أميركا الشمالية.



وقالت متحدثة باسم "تويوتا" أنه لم يتم الإبلاغ عن أي حوادث في اليابان لها علاقة بهذا الخلل، في حين رفض التعليق على ما إذا كان هناك أي حوادث قد وقعت في بلدان أخرى بسبب المشكلة نفسها.