اغلاق x
اغلاق x
25/07/2017

الناصرة

35°

القدس

31°

  •   دولار امريكي3.61
  •     09:07 الشمال - اعتداء على حارس بمصنع واعتقال 3 مشتبهين من طوبا الزنغرية     08:59 إصابات في مواجهات مع قوات الاحتلال في نابلس     08:55 طوبا الزنغرية- اطلاق نار واعتقال مشتبه     07:33 الاحتلال يزيل البوابات الإلكترونية ويستبدلها بنظام كاميرات ذكي     07:30 عودة القاتل وطاقم السفارة "الإسرائيلية" في عمان إلى "إسرائيل"     22:13 النائب أسامة السعدي يتابع قضايا الاسرى في لجنة الداخلية البرلمانية"     22:08 مصرع الشاب نادر الهوالشة (18 عاما) في حادث انقلاب مركبة بالقرب من عرعرة النقب     21:29 الملك عبد الله يبحث هاتفيا مع نتنياهو الأزمة في المسجد الأقصى     21:19 نتنياهو: الأردنيون لم يربطوا حادثة السفارة بموضوع بوابات الأقصى     21:13 النقب..مصرع سيدة وطفلتها الرضيعة جراء حادث طرق     18:39 شقيب السلام : تصريح ادعاء عام ضد مشتبهين بجريمة قتل المرحوم سالم الجرابعة 45 عاماً على خلفية مرعى خراف     17:57 هجوم بمدينة شافهاوزن السويسرية     17:53 عشرات الضحايا في "انفجار لاهور"     17:51 نتنياهو يتعهد بحل الأزمة مع الأردن ويرسل مسؤولا أمنيا     16:12 رئيس الموساد السابق يطرح حلاً لإنهاء أزمة البوابات الإلكترونية بالأقصى

    احمي نفسية طفلك المصاب بالسكري

    نشر: 2017-02-16 19:17:17

    من أكثر اللحظات صعوبة على الأم هي تلك التي عندما يشخص فيها ابنها أنه مصاب بمرض مزمن، مثل مرض السكري. وتبدأ في بالتفكير في كل الآثار الجسدية للمرض، وكيف سيؤثر عليه. وتحاول التفكير في الأطعمة الصحية والأنشطة الجسدية التي تستطيع مساعدته بها.
    لكن مشاعر طفلك أيضًا مهمة، فمرض السكري قد يسبب لدى الطفل للطفل مشاعر الإحراج، العزلة، الإكتئاب، الخوف والإحباط.

    نقدم لكِ الدليل المثالي للتعامل مع الطفل مريض السكري

    أولًا:احذري من جعل حياة طفلك متمحورة حول مرضه بالسكري؛ فإذا كان طفلك موهوبًا في الرسم ومتفوقًا في دراسته ويمارس رياضة معينة؛ فأشركيه في مثل هذه النشاطات. فذلك يساعده على الثقة في نفسه والقضاء على شعور الضعف الذي يسببه مرض السكري؛ ويخلق له مجالًا يتميز فيه ويتحدث عنه بدل أن يكون الحديث عنه دائما مرتبط بمرض السكري.
    ثانيًا: اخبري إخوة طفلك المريض عن مرض السكري حتى تهدأ مخاوفهم. لكن لا تعطيهم معلومات أو مسئوليات زائدة، حتى لا يسبب ذلك ضغطًا زائدًا عليهم. وحتى يستطيعوا أن يتعاملوا مع أخيهم بصورة طبيعية. ولا يشعر هو أنه مختلف عنهم في شيء. ولا تعطي ابنك المريض اهتمامًا زائدًا حتى لا يغير منه إخوته أو يشعر هو بالضعف.
    ثالثًا: تحدثي مع طفلك عن مرضه. وساعديه أن يتقبله، وأجيبي عن أسئلته؛ واستمعي إلى ما يشعر به وما يريد أن يقوله. وتأكدي أن تتحدثي معه بهدوء وبتعبيرات وجه هادئة؛ حتى يشعر بالأمان في الحديث معكِ؛ خاصةً إذا تناول حلوى ممنوعة، فهو يتصرف كطفل، ولا يقصد أن يزيد مرضه. فلا تحاولي أن تعنفيه أو تعاقبيه؛ لكن حاولي أن تنمي لديه حس المسئولية بتعليمه المعلومات الصحيحة وبأسلوب التشجيع.
    رابعا وأخيرًا:شجعي طفلك على تكوين صداقات. وأخبريه دائمًا عما يستطيع فعله معهم بدلا من اعطائه قائمة الممنوعات. و أخبريه أنه ليس مختلف عن أصدقائه في شيء؛ وحاولي أيضًا أن يكون له أصدقاء لديهم نفس المرض خارج دائرة المدرسة من الذين قد يقابلهم لدي الطبيب مثلا. ورتّبي مع أمهاتهم نزهات لأطفالكن. حتى يشعر أنه يستطيع الحديث معهم عن مرضه بحرية وبدون إحراج.

    حاولي دائمًا إدماج طفلك مع إخوته وأصدقائه. اجعلي الطعام الصحي أسلوب حياة للأسرة كلها، واجعلي اليوم الذي يتناول فيه طفلك المريض الطعام بحرية_حسب نظامه الغذائي_ يوم للأسرة كلها. ولا تخبري أطفالك أن ذلك بسبب أخيهم؛ ولكن لأن ذلك هو النظام الغذائي الصحيح. ولا تزيدي أبدا معاناته بالتحكمات أو الغضب إذا خالف نظامه الغذائي؛ لكن قابليه بالتفاهم.

    يمكنكم القراءة ايضا

    غياب الأب يؤدي لإصابة الأبناء بمشاكل صحية

    أشارت دراسة إلى احتمال وجود تفسير بيولوجي للمشاكل الصحية التي كثيرًا ما يواجهها الأطفال إذا غاب الأب نتيجة الوفاة أو الطلاق أو السجن،...

    النحافة الزائدة عند الأطفال.. الأسباب والحلول

    مرحلة الطفولة من أهم المراحل التي تمر في حياة الإنسان لأنها مسؤولة عن نمو كافة أعضاء الجسم بشكل سليم. لذلك السبب فهي تأثر على باقي حياة...

    هل محاولة حماية الأطفال من الإنترنت "غير مجدية"؟

    اعتبر تقرير جديد أن محاولة حماية الأطفال من جميع المخاطر على الإنترنت قد تكون غير مجدية. وحذر التقرير من أن أكثر من ثلث الأطفال – مثلاً...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك