اغلاق x
اغلاق x
25/04/2017

الناصرة

32°

القدس

26°

  •   دولار امريكي3.681
  •     22:11 الجنائية الدولية تأمر باعتقال رئيس الأمن الداخلي في حكومة القذافي     20:27 ترمب: مجلس الأمن فشل في الرد على مجزرة خان شيخون     19:39 النائب طلب ابو عرار:" مطالبنا واضحة من وزير الأمن الداخلي الاعتذار والاستقالة...".     18:24 تدهور خطير في صحة الأسير البرغوثي     18:17 الجنوب: ضبط دفيئة مخدرات يقدّر ثمنها بـ8 ملايين شاقل وإعتقال مشتبه     18:10 القدس.. - مشتبه يطعن زوجته اليهودية بعد ضبطها مع صديقها في غرفة فندق     18:08 الرامة : حرق سيارة مواطن واعتقال المشتبهين     17:58 غداً في كفرمندا.. اضراب للمحلات التجارية وتنظيم وقفة احتجاجية     15:14 طمرة...اصابة طفل رضيع بجراح خطيرة اثر تعرضه للدهس بساحة منزل     12:18 المغار : مشتبهة بطعن حارس امن بمكتب العمل والشرطة تباشر التحقيق     09:42 الاحتلال يعتقل 15 مواطنًا بالضفة     09:40 غزة تدعو مصر لفتح معبر رفح المغلق منذ 45يومًا متوالية     09:36 لليوم الثامن على التوالي... الأسرى يواصلون الإضراب وسط تصاعد الإجراءات القمعية     09:01 ترامب يدين "معاداة السامية"     08:56 فرنسا.. لوبان و ماكرون يتصدران النتائج الرسمية لجولة الانتخابات الأولى

    صديق مزيف

    سلمان بن أحمد نشر: 2017-02-26 08:36:28

    إنّ من بين البشر التي حولنا أناسٌ وضعناهم في حياتنا ليكونوا لنا أصدقاء ، ولكن ليس كلُّ صديقٍ عرفناهُ هوَ فعلًا يستحق بأن يرافقنا !
    وذلك النوع من الأصدقاء الذِي يجُركَ معه للسوء دون شعورك وقد يجعلك صورتهُ الثانية أمام الناس ، فتجده إن قعد معك جعلك تتكلم معه في فلان وفلان بكل سوء .
    ليس هذا فقط بل يجعلك شريكًا له في كل قولٍ سيء ينطقُ به أوفعل سيءٍ يفعله ، ويجعلك تظنُّ بأنك أنت من يجرهُ لأقواله وأعماله السيئَة .
    لذلك فهو يسيء للجميع بإسمك دون أخذ رأيك بذلك لأنه قد فعلها أمامك ذات يومٍ ولم تمنعه .
    وأقبحهم من يتحدث من خلفكَ بالسوء مع أنك قد شاركتهُ سوءه في وجودك معه !
    كيف نعرف هذا النوع من الأصدقاء ؟
    سهل جدًا بأن تعرف هذا النوع من الأصدقاء فقط فكّر بعقلك الآن وتذكر أحد أصدقائك الذي تشك بأنه من هذا النوع ، وتذكّر ماذا تفعل أو تقول عندما ترافقه !
    فإن رأيتَ سوءًا فإبتعد عنه حتى لا يهلكك معه، وإن رأيت خيرًا فتمسّك بصداقته لأنهَا الأجمل .

    يمكنكم القراءة ايضا

    أن ننظر إلى أنفسنا بعيون الديمقراطيّة

    ثمّة مقولة، لا أدري لمن هي، تقول: "متى نظرنا إلى الشيء أصبحنا جزءًا منه". ولكن، ماذا لو نظرنا إلى الاستفتاء التركي بشأن "التعديلات...

    مدارسٌ ام مصانع للعلامات !

    طوال نشاطي في حقل العمل الطلابي والمجالس الطلابية وعملي المتواصل مع اجهزة التربية الاجتماعية وبعض المدارس من مُختلف قرآنا ومدننا كان...

    الإرهابي الأول في التاريخ

    كان ذلك الرجل مؤسس فرقة الحشاشين، كما جاء في كتاب أصدره الباحث الألماني «هاينتس هالم» بعنوان «الحشاشون.. تاريخ عصابة سرية». الجديد في...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك