اغلاق x
اغلاق x

غطاس في مؤتمر التجمع : قبولي باتفاق الادعاء هو لعدم ظلم آخرين

. نشر: 2017-03-17 13:18:27

ظهر اليوم الجمعة، عقد مؤتمر صحفي لحزب التجمع الوطني الديموقراطي في فندق ليجاسي في مدينة الناصرة وذلك في خلفية توقيع النائب باسل غطاس على اتفاقية مع النيابة العامة بموجبها يتم تقديم لائحة اتهام ضده لتهريبه هواتف الى سجناء أمنيين وايضا ليقدم استقالته من الكنيست.

وشارك في المؤتمر ، كل من النائبين د. جمال زحالقة و حنين زعبي ،ورئيس المجلس العام للحزب جمعة الزبارقة وأمين عام التجمع الوطني الديمقراطي، د. إمطانس شحادة، المحامي  نمير إدلبي وعدد من نشطاء واعضاء حزب التجمع .

وقال النائب باسل غطاس خلال المؤتمر: منذ خروجي من سجن نفحة وحتى هذه اللحظات تعرضت لحملة تحريضية عنصرية لم يتعرض لمثلها اي نائب نشر وتضخيم اكاذيب بثتها اذرع الامن وتساوقت معها وسائل الاعلام العبرية, وبالمحصلة اجريت لي محاكمة ميدانية كما وجرى من قبل المؤسسة تجاوز كل الطوط الحمراء ولاول مرة يجري نزع الحصانة الاجرائية عن نائب في البرلمان واعتقاله للتحقيق في سابقة تاريخية , بينما جرى التحقيق مع نواب ووزراء ورؤساء حكومة ورئيس دولة في تهم أخطر مثل الاغتصاب والاعتداءات الجنسية والسرقة والرشوة دون اعتقال اي منهم لساعة واحدة, كما قام المستشار القضائي للحكومة بحرماني من حق الاستماع الذي حصل فقط بعد تهديدنا بالتوجه للمحكمة العليا.

وتابع غطاس " ان قبوله باتفاق الادعاء هو لعدم ظلم آخرين بهذا الملف وما قمت به هو تصرف شخصي . قمت به لوحدي من دوافع انسانية وضميرية واخلاقية ولقد شغلتني قضية الاسرى الفلسطينيين، وحقيقة نحن لا نفعل الكثير إنما مجرد زيارات لهم نقوم بها نستمع من خلالها للمشاكل والمعاناة ونتبادل الآراء للتقييم خاصة مع أسرى الداخل ثم نتابع القضايا لاحقا مع مصلحة السجون. إنما ما يتعرض له الاسرى وعائلاتهم من تنكيل شيء لا يقبله العقل ولا يتحمله الضمير  

وصرح المحامي نمير ادلبي في المؤتمر الصحفي: في البداية بعد ان تم اطلاق سراح النائب غطاس السلطات حاولت الابتزاز وفرض الموافقة على تمديد الاعتقال المنزلي وهذا الشيئ كان مرفوض بالنسبة لنا وعلى هذا الاساس قاموا بتوجيه طلب من المحكمة والذي تم رفضه وازيل امر الحبس المنزلي وبالمقابل قاموا بتقديم مسودة لائحة الاتهام لمستشار الكنيست ومن هنا كانت نقطة المفاوضات وفي مسودة لائحة الاتهام نسبت للنائب غطاس بنود خطيرة تصل عقوبتها ل10 سنوات سجن وخلال جلسات عقدت وضحنا ان لا اساس لمثل هذه التهم

وقد اصدر النائب باسل غطاس، بيان له جاء فيه: "يؤكد النائب باسل غطاس نبأ توقيع اتفاق مع النيابة العامة في الملف الذي فتح ضده سابقا. ويؤكد النائب غطاس أن كل فعل قام به كان شخصيًا ونابعًا من مواقفه الانسانية والضميرية والأخلاقية تجاه الأسرى وأنه على أتم الاستعداد لتحمل كامل المسؤولية عن ذلك".

ونوّه البيان: "ويشير النائب غطاس أن الاتفاق يشمل لائحة اتهام مختلفة جوهريًا عن تلك التي قدمها المستشار القضائي للحكومة إلى الكنيست في 04.01.2017 حيث أزيلت منها البنود الأمنية الخطيرة التي وجهت للنائب غطاس من دون وجه حق حيث تضمنت تهم تتعلق بالمس بما يسمى أمن الدولة ودعم الإرهاب والتي جاءت ضمن الحملة التحريضية العشواء التي تعرض لها النائب غطاس أنذاك من قبل الشرطة والاعلام. وسيعقد النائب غطاس غدًا مؤتمرًا صحفيًا في الناصرة الساعة 12 ظهرًا في الناصرة

















 

يمكنكم القراءة ايضا

مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة يتبنى قرارا برفض الاستيطان

تبنى مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة قرارا برفض الاستيطان الإسرائيلي في الدورة الـ 34 للمجلس المنعقد في جنيف، اليوم الجمعة، بعد...

انتهاء مباحثات إسرائيلية-أميركية دون اتفاق على الاستيطان

قال الجانبان الأمريكي والإسرائيلي إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبرت مجددًا عن مخاوفها من الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية في...

النائب طلب ابو عرار يطالب وزير الداخلية بتحسين الرد الهاتفي باللغة...

أرسل النائب طلب ابو عرار، اليوم الثلاثاء، رسالة لوزير الداخلية طالب فيها بتحسين الرد الهاتفي باللغة العربية في مركز الخدمات...

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

تعليقات فيسبوك