اغلاق x
اغلاق x
19/08/2017

الناصرة

35°

القدس

29°

  •   دولار امريكي3.607
  •     20:43 كريات حاييم- شجار وحالة شاب حرجة     20:36 جان يفنة -مصرع شاب بعد تعرضه لاطلاق نار     20:35 اصابة شاب بجراح خطيرة بعد تعرضه للطعن في منطقة حيفا     18:23 مصرع عامل اثر سقوط صخرة كبيرة عليه في طولكرم     17:08 ام الفحم - طعن شاب حالته متوسطة والشرطة تباشر التحقيق     12:08 شبهات بالنقب- حفلة بالطبيعة وفتاة مغمى عليها داخل حرش وحالتها حرجة     11:32 وفاة الحاج محمد عبد الرحيم طيار مصاروة من الطيبة متأثرا بجراحه اثر حادث طرق     10:35 طوبا الزنغرية - حرق سيارة واعتقال مشتبه     10:20 دول أوروبية تسحب ملايين البيض بعد "اكتشاف مرعب"     10:08 بعد يومين من البحث في بحيرة طبريا - العثور على جثة السائح الكوري المفقود     10:04 زوارق إسرائيلية تخترق المياه اللبنانية     09:26 عمّان تنظر بطلب نواب لطرد السفيرة الإسرائيلية     09:21 "إسرائيل" تحتج على نشر صورة وبطاقة الدبلوماسي القاتل في صحافة عمان     16:12 اوفكيم - طعن فتاة وحالتها بالغة الخطورة واعتقال المشتبه     14:51 عشرات الاف المصلين أدوا صلاة الجمعة بالمسجد الاقصى

    تعرف على "أم القنابل" التي ألقتها أميركا على "دواعش" الأفغان

    نشر: 2017-04-14 08:33:45

    قنبلة GBU-43/B التي ألقتها الولايات المتحدة على "دواعش" أفغانستان امس الخميس، في أول استخدام حربي لها منذ طورتها شركة أميركية في مختبرات أبحاث الجيش الأميركي قبل 15 سنة، معروفة بأحرف MOAB اختصارا لوصفها الشعبي المرعب، وهو Mother of All Bombs أو " أم_القنابل " مع أنها الأم والأب بامتياز.
    أما عسكريا، فالأحرف حقيقة هي اختصار لاسمها العلمي Massive Ordnance Air Brust ومعناه "قنبلة الذخائر المكثفة الانفجارية بالهواء" وهي مصممة لتدمير القوات البرية والمدرعات المنتشرة في منطقة واسعة, وأنها أقوى سلاح تم صنعه على الإطلاق، من خارج الترسانات النووية.



    أم القنابل والطائرة التي ألقتها على تجمعات داعشية في مقاطعة آشين الأفغانية، وفي الأسفل صورة ثانية للقنبلة البالغ ثمنها 16 مليون دولار، ووزنها التقريبي 10000 كلغ، منها 8 أطنان متفجرات
    وخضعت "أم القنابل" لأول اختبار في بداية 2003 بقاعدة Eglin الجوية في ولاية فلوريدا، وثانية بأوخر العام نفسه، واستعجالا لدعم الحرب بالعراق، تم إنتاج 15 منها، إلا أن البنتاغون لم يضطر لاستخدام أي منها، لا في العراق ولا بأي نزاع آخر، لذلك يعتقد محللون عسكريون أن الكمية التي تم إنتاجها، بقيت هي نفسها، إلى أن أصبحت 14 قنبلة بعد استخدام واحدة اليوم في أفغانستان ، حيث البنتاغون ورجاله على الأرض وحدهم يعرفون ما نتج عن تفجيرها هناك من خراب وتدمير وقتل ربما طال "دواعش" بالمئات.

    مادة تفجيرية أخطر من "تي أن تي" الشهيرة


    قنبلة MOAB التي تزن 9525 كيلوغراما، ليست اختراقية للتحصينات والموانع الجغرافية الطبيعية، بل لتدمير أهداف أفقية في مساحة أرض واسعة، كتجمعات العتاد والجنود معا، أو الأهداف المحمية أو المخبئة في التضاريس الجبلية، أو حتى في الوديان العميقة، عبر صعق ما في "بطنها" لما وزنه 8164 كيلوغراما من متفجرات يسمونها Tritonal المعروفة كخليط خطير نسبته 80% من مادة TNT و20% من مسحوق الألومنيوم، المساعد على زيادة سرعة انفجار "تي أن تي" لزيادة الضغط الناتج عن التفجير نفسه.



    محتويات القنبلة التفجيرية ونوعيتها، تجعلها الأقوى بين القنابل غير النووية


    ضغط التفجير، يجعل الخليط أقوى بنسبة 18% من TNT الشديدة الانفجار أصلا، لذلك فحين تنفجر "أم القنابل" على ارتفاع متر و80 سنتيمترا عن الأرض، ينتشر الضغط التفجيري أفقيا وهائلا على جوانب مركز المنطقة المستهدفة، فيحل فيها الموت والخراب السريع،  وأن ثمنها 16 مليون دولار، وأن روسيا قلدت واحدة مثلها، وزعمت بأنها أقوى منها، ولكن من دون أي دليل.
    أكبر وأقوى قنبلة ذكية تم صنعها
    ويتم إلقاء MOAB البالغ طولها 9 أمتار وقطرها متر واحد، بطريقة مختلفة عن القنابل التي يتم إسقاطها من فتحات خاصة في الطائرات عادة، أي بدفعها من باب خلفي في طائرة للشحن، منهاC-130 Hercules الشهيرة، أو نظيرتها MC-130E Combat Talon المقاتلة في الوقت نفسه، وهي التي ألقتها الخميس، وحتى من طائرة F-16 المتمتعة بقدرة أكبر على المواجهة.



    الانفجار الأفقي فوق الأرض لأم القنابل يدمر كل المنطقة التي طالها الضغط التفجيري


    يضعونها على منصة متحركة في مؤخرة الطائرة، ومنها يتم سحبها مع المنصة بواسطة مظلة إلى الخارج لتسقطها معها، ثم تنفصل المنصة عنها لتسقط "أم القنابل" وحدها، وتنفجر في الهواء قبل وصولها إلى الأرض، بحسب ما نرى في فيديو تعرضه "العربية.نت" أدناه، وهو عن تجربتها في 2003 لأول مرة، حيث قام نظام GPS عبر الأقمارالاصطناعية ، بتوجيهها إلى الهدف المبرمج، جاعلا منها أكبر وأقوى قنبلة ذكية تم صنعها.

    ولم يذكر الجيش الأميركي إلا القليل عن تفجيره للقنبلة اليوم، سوى أن طائرة طراز MC-130 هي التي قامت بإلقائها في مقاطعة "آشين" بإقليم "نانغارهار" الأفغاني، وأن وزنها 10 أطنان، وما عدا ذلك يبقى مجهولا حتى إشعار إعلامي آخر.

    يمكنكم القراءة ايضا

    فرصتنا للنجاة من التغير المناخي لا تتعدى 5% فقط!

    وجد بحث جديد يرسم صورة واقعية للجهد الدولي المبذول لوقف آثار تغير المناخ الخطير، أن فرص الحفاظ على الأرض من الاحتباس الحراري العالمي هي...

    100 ألف تغريدة على تويتر.. تضع هنيدي في ورطة

    لم يكن الفنان #محمد_هنيدي يعلم أن إجابته العفوية عن السؤال الخاص بالجزء الثاني من فيلم "صعيدي في الجامعة الأميركية" ستضعه في ورطة. وذلك...

    السجائر الإلكترونية تسبب السرطان والوفاة المبكرة

    أكد علماء تابعون لمختبر لورانس بيركلي في الولايات المتحدة أن استنشاق أبخرة السجائر الإلكترونية يقلل من متوسط عمر الإنسان. تضاربت...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك