اغلاق x
اغلاق x
28/04/2017

الناصرة

32°

القدس

26°

  •   دولار امريكي3.681
  •     22:12 عاملات في حضانه بشفاعمرو يعنفن الاطفال والشرطة تحقق     18:54 النقب .. ضبط حقل مخدرات قرب معسكر للجيش واعتقال مشتبه     17:44 لندن: اعتقال شخص مسلح بسكاكين قرب مقر البرلمان     16:14 كفركنا .. شجار عنيف في منطقة العين واصابة شاب باطلاق نار واخر بالطعن     16:08 غرق سفينة حربية روسية إثر حادث اصطدام قبالة إسطنبول     16:06 النائب جبارين يطرح بالكنيست قضية مقتل الطفلين بالنقب ويطالب باقامة لجنة تحقيق     16:03 السلطة تبلغ "إسرائيل" بوقف تمويل كهرباء غزة     15:56 النائب عبد الحكيم حاج يحيى : نتنياهو يريد ان بجعل من سلطة البث ناطقا رسميا باسمه ...     15:53 النائب طلب ابو عرار:" احذّر من استعمال السلطات لأسلوب جديد لتهجير الاهل من القرى غير المعترف بها".     11:21 كفار سابا: انتحل دور موظف شركة الكهرباء وسرق العجوز     11:07 احتراق حافلة معتمرين بين السعودية والأردن تُقل ركاب من جسر الزرقاء     10:51 إسرائيل تمول إرهابيين أحدهم قاتل الشهيد أبو خضير     10:45 إضراب شامل في كافة الأراضي الفلسطينية تضامناً مع الاسرى     10:39 معلومات استخباراتية عن الضربة الصاروخية قرب مطار دمشق     10:32 الطيرة : ضبط اسلحة وذخيرة واعتقال مشتبهين

    الهباش يُحرض على إحراق غزة وتدميرها

    نشر: 2017-04-15 07:39:22

    شبّه قاضي القضاة محمود الهباش قطاع غزة بـ"مسجد الضرار"، مفتيًا بوجوب اتخاذ إجراءات غير مسبوقة ضده "لإحباط مؤامرة تصفية القضية الفلسطينية".

    وذكر الهباش، خلال خطبة الجمعة بمقر المقاطعة في رام الله بحضور الرئيس محمود عباس، أن الوضع الحالي في غزة "يكاد يشبه حالة مسجد الضرار" التي أمر الرسول حينها بإحراق المسجد وتدميره.

    وقال: "في سنة من السنين بنى بعض الناس مسجدًا ودعوا رسول الله للصلاة فيه حتى يباركه ويبارك عملهم ووعدهم النبي بذلك، لكن الوحي نزل عليه يأمره ألا يذهب وأنزل الله تعالي في ذلك قرآنًا يُتلى إلى يوم القيامة".

    وأضاف "ماذا فعل النبي؟ هل امتنع فقط عن القيام فيه والمشاركة، لا بل استخدم سلطته في هدم المسجد، وأرسل رجلين قال لهما اذهبا إلى ذلك المسجد الظالم أهله فحرّقوه، فذهبوا إليه فأحرقوه وهدموه".

    وتابع "اليوم نحن نكاد نعيش حالة كهذه. هناك مؤامرة ومؤامرة كبيرة لتمزيق فلسطين وتصفية القضية بينما قطعان المستوطنين يعيثون فسادًا في المسجد الأقصى ويحاولون فرض أرض واقع في عاصمتنا المقدسة. هناك من يعمل ويتماها مع مؤامرة تصفية القضية عبر اجتزاء جزء من فلسطين وإقامة كيان في قطاع غزة تحت سلطة حماس أو من شاء. المهم خذوا هذه القطعة من الأرض هذه الدويلة واتركوا لنا الباقي وفي مقدمته المسجد الأٌقصى".

    وتساءل الهباش "ما الذي يجب على الرئيس أن يفعل لأنه هو الذي يتحمل المسئولية الأكبر أمام الله عز وجل؟ هل يجامل هل يتماهى هل يمتنع فقط عن المشاركة في هذه المؤامرة؟".

    وقال: "بل يجب عليه وجوبًا شرعيًا ووطنيًا وإنسانيًا وسياسيًا أن يعمل على إفشالها حتى لو اضطر إلى إجراءات غير مسبوقة من أجل إسقاط المؤامرة وإفشالها".

    واستطرد "بل إن من الواجب على كل أبطال الشعب الفلسطيني على كل رجال ونساء وشباب وشيوخ الشعب الفلسطيني في قطاع غزة أولًا ثم باقي أبناء الشعب أن يتصدوا لهذه المؤامرة وأن يفشلوها حتى لو اضطررنا أن نفعل ما لا نريد أن نفعل وأن نأتي من الأشياء ما لا نحب أن نأتي لأن دفع هذه المؤامرة أهم واجبات الحال والوقت والمرحلة".

    وذكر أنه "حيثما وُجدت المصلحة فثم وجه الله. لذلك يُباح لولي الأمر والمسئولية أن يتخذ إجراءات قد يراها البعض مخالفة للواقع والمنطق. هناك إجراءات وتشريعات اضطرارية قد يلجأ إليها صاحب الأمر أو المسئولية أو الحاكم أو القاضي قد تخالف ما يراه الناس صوابًا لكن هو يراها صوابًا"

    وختم الهباش خطبته بالقول: "لو لا قدر الله وقعت هذه المؤامرة ونجحت ففلسطين ستكون في وضع لا تحسد عليه. هذا يعني أن فلسطين قد صفيت قضيتها تمامًا ولن نسمح بهذا، ولن يمر هذا حتى لو اضطررنا لأشياء لا نحب أن نضطر إليها".

    وكانت السلطة الفلسطينية اقتطعت مؤخرًا نحو ثلث رواتب موظفيها في غزة، وهدد الرئيس عباس باتخاذ خطوات غير مسبوقة ضد القطاع في حال لم تُسلمه حركة حماس إلى السلطة.

    وكانت مصادر فلسطينية مطلعة قالت لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية إن قرار اقتطاع الرواتب "هو البداية في سلسلة قرارات أكثر صعوبة سيتخذها الرئيس محمود عباس إذا لم تستجب حماس لمبادرة سيحملها وفد من اللجنة المركزية لحركة فتح، إلى غزة الأسبوع المقبل".

    وأضافت المصادر "القرارات المرتقبة قد تصل إلى قطع رواتب، وإلغاء أي إعفاءات ضريبية، ووقف أي مشتريات لصالح القطاع، سواء كانت كهرباء أو وقودًا أو أدوية، وقد تنتهي بقرار كبير".

    وشدد على أن "الرئيس يريد الضغط أكثر على حماس وحشرها في الزاوية من أجل إنهاء الانقسام".

    يمكنكم القراءة ايضا

    السلطة تبلغ "إسرائيل" بوقف تمويل كهرباء غزة

    ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية اليوم الخميس، أن السلطة الفلسطينية أبلغت منسق شؤون المناطق الجنرال يوآف مردخاي بالتوقف عن دفع ثمن...

    إضراب شامل في كافة الأراضي الفلسطينية تضامناً مع الاسرى

    تشهد الأراضي الفلسطينية اليوم الخميس، إضراباً شاملاً على كافة مناحي الحياة، تضامناً ونصرةً للأسرى القابعين في سجون الاحتلال...

    جثمان الشهيدة سهام نمر يوارى الثرى إلى جوار نجلها

    شيع مئات المواطنين من مخيم شعفاط في مدينة القدس المحتلة، الليلة، جثمان الشهيدة سهام راتب نمر (49 عاما)، إلى مثواها الأخير في مقبرة عناتا...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك