اغلاق x
اغلاق x
27/05/2017

الناصرة

24°

القدس

19°

  •   دولار امريكي3.593
  •     16:11 البابا فرنسيس يهنىء برمضان ويدين حادثة الإرهاب بمصر     15:58 إصابة رجل (64 عامًا) بجراح متوسطة جراء انقلاب سيارته قرب مفرق الرامة     15:11 داعش يتبنّى الهجوم المسلح في المنيا الذي أودى بحياة عشرات الأقباط     10:52 أميركا: مقتل شخصين دافعا عن مسلمة تعرضت لاعتداء     10:42 الصليب الاحمر: بذلنا جهودا في إنهاء معاناة المعتقلين المضربين عن الطعام     22:44 اللد- اصابة شابان عربيان بجروح بين متوسطة وبالغة بعد تعرضهما لاطلاق نار     21:14 عرعرة المثلث...اصابة رجل بجراح متوسطة اثر تعرضه لاطلاق نار     19:45 حريق في مكب للنفايات بعين الاسد     19:38 انهيار شرفة منزل بشرقي القدس واصابة امرأة وابنها     19:00 مواجهات في عارة بين الشرطة والمتظاهرين بعد محاولة لاغلاق الشارع​     17:03 عكا : مشتبه عربي يعتدي على شقيقته في وجهها بسكين ويهرب     15:21 اصابات بالاختناق خلال مواجهات في بيت امر     15:17 تدهور الوضع الصحي للاسير القائد سعدات وغلمة والقيق     13:09 ترامب يؤكد: المشكلة الكورية الشمالية "سيتم حلها"     13:00 مصر:26 قتيلاً و وعشرات الجرحى في إطلاق نار على حافلة تقل أقباطا

    كيف يمكن رفع مناعة الأطفال؟

    نشر: 2017-05-17 09:18:47

    تسعى كل أم إلى حماية أبنائها من الأمراض والجراثيم، التي يتعرضون لها يوميًا، وإلى توفير حياة صحية لهم، فصحة أفضل تعني مناعة قوية قادرة على مقاومة الفيروسات والجراثيم ونزلات البرد وغيرها من الأمراض، واستمرار إصابة الطفل بنزلات البرد أو الالتهابات أو الأنفلونزا أو اضطرابات المعدة أو أي مشاكل صحية أخرى، يعني أن مناعة الطفل ضعيفة.


    تلجأ الأمهات عادة إلى التطعيمات والأمصال والمضادات الحيوية لحماية الطفل من الأمراض، لكنها ليست الوسيلة الوحيدة لرفع مناعة الطفل وتقويتها، فهناك وسائل طبيعية أخرى، إذ يمكن لتغيير النظام الغذائي للطفل أن يُعزز من قدرته الدفاعية لمقاومة أي مشكلات صحية أو تقوية جهازه المناعي، وكذلك بعض سلوكيات العناية الشخصية، وفيما يلي بعض النصائح:

    1- الاهتمام بنظافة الطفل وتشجيعه على غسل يديه جيدًا بعد اللعب أو بعد العودة إلى المنزل، للتخلص من الجراثيم اليومية، وكذلك بعد استخدام الحمام وقبل تناول وجبات الطعام.
    2- تشجيع الطفل على غسل أسنانه مرتين يوميًا، وارتداء ملابس نظيفة.
    3- النوم لفترات كافية يوميًا والحرص على أخذ القيلولة في أثناء اليوم، نظرًا لأن النوم ضروري لنمو الأطفال وله تأثير قوي على المناعة، فعدم أخذ قسط وافر من النوم الطبيعي يجعلهم أكثر عرضة للأمراض.
    4- الإكثار من تناول الخضروات المفيدة، مثل البروكلي، نظرًا لقيمته الغذائية الكبيرة واحتوائه على فيتامين "ج" والألياف، وكذلك الجزر الغني بفيتامين "أ".
    5- ممارسة الرياضة أو اللعب، لتنشيط الدورة الدموية والحفاظ على الصحة بشكل عام، مثل المشي أو الركض أو ركوب الدراجات لمدة 30 دقيقة يوميًا.
    6- تناول الفواكه، مثل الموز الغني بالمعادن والطاقة، وهو غني بالبوتاسيوم أيضًا، وكذلك الفواكه الغنية بفيتامين "ج"، وهو من أهم الفيتامينات المسؤولة عن تقوية المناعة، ويتوافر في الحمضيات، مثل البرتقال والجوافة، ويُعد التفاح أيضًا مضاد طبيعي للبكتيريا والالتهابات، وهو غني بالألياف ومضادات الأكسدة.
    7- تناول حصة كافية من اللحوم الحمراء والبيض، للحصول على عنصر الزنك، وهو من المعادن المهمة جدًا للأطفال، لأنه يزيد من مناعة الجسم لمقاومة نزلات البرد، ويرفع نسبة التركيز الذهني وهو متوافر أيضًا في المكسرات.
    8- الخروج إلى الأماكن المفتوحة لاستنشاق الهواء النقي، والتعرض لأشعة الشمس يوميًا للحصول على فيتامين "د"، الذي يعزز المناعة ونقصه يؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض، مثل الربو والسرطان وأمراض المناعة الذاتية.
    9- تناول حصة أسبوعية من الأسماك الغنية بالأوميجا 3، مثل الماكريل والسلمون والتونة، لأنها تقوي المناعة والذاكرة.
    10- إعطاء الطفل ملعقة من العسل الأبيض، فهو مقوي طبيعي للمناعة، واستخدامه كبديل للسكر لتحلية اللبن أو الزبادي.
    11- الإكثار من شرب السوائل والماء، لأنها تخفض نسبة السموم في الجسم، وتحسن من قدرته على مقاومة الفيروسات.
    12- تجنب إعطاء المضادات الحيوية بكثرة، لأنها تضر بجهاز المناعة وتضعفه، وقد تؤدي إلى جعل الجسم يقاوم الدواء نفسه.
    13- تهوية المنزل وغرفة الطفل لمدة 30 دقيقة يوميًا، لتجديد الهواء والحرص على إبعاد الطفل عن الأطفال المصابين بنزلات البرد والأنفلونزا، وكذلك المدخنين.

    يمكنكم القراءة ايضا

    توصيات جديدة بمنع العصير للرضيع قبل بلوغه سنة

    أصدرت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال توصيات جديدة تحثّ على عدم إعطاء الطفل الرضيع عصير الفواكه قبل بلوغه عاماً كاملاً. ونبّهت...

    كيف يمكن رفع مناعة الأطفال؟

    تسعى كل أم إلى حماية أبنائها من الأمراض والجراثيم، التي يتعرضون لها يوميًا، وإلى توفير حياة صحية لهم، فصحة أفضل تعني مناعة قوية قادرة...

    كيف تحتوين شجار أبنائك!

    ما من شك في أن الشؤون المنزلية تشغل الكثير من وقت الأم وتستهلك طاقتها، وغالبًا عندما يحصل شجار بين الإخوة، وتكون الأم مشغولة أو تعبة،...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك