اغلاق x
اغلاق x
19/02/2018

الناصرة

24°

القدس

24°

  •   دولار امريكي3.422
  •     09:08 الجيش المصري: مقتل ثلاثة جنود في عمليات سيناء     08:14 أبو الغيط: داعش مرتبطة بالقضية الفلسطينية والثورات العربية كارثة     07:50 الاحتلال يعتقل 16 مواطنًا بمداهمات بالضّفة     07:35 اصابة شخص بجريمة اطلاق نار في مجمع دودج بنتسيرت عيليت     07:20 الشرطة الإسرائيلية ستحقق مع نتنياهو في الملف 4000     21:10 بولندا توضح موقفها من تورط يهود في المحرقة النازية     20:10 نتنياهو يعزي ذوي ضحايا الطائرة الإيرانية المنكوبة     17:09 مصرع سيدة جراء سقوط رافعة فوق سيارتها في كفار سابا     11:34 اعتقال فلسطينية بدعوى أنها تحمل سكينا     09:49 مصابة اثر حادث طرق على شارع 85 بالقرب من مفرق تسوريت     09:40 سقوط صخرة كبيرة في دير الاسد فوق سيارة دون اصابات بشرية     09:28 مقتل 66 شخصا بتحطم طائرة ركاب إيرانية     09:18 بسبب الاحوال الجوية : إغلاق جبل الشيخ وتشويشات بحركة السير     09:07 الشرطة تعتقل مقربين من نتنياهو في قضية "بيزك"     09:01 مستوطنون يعتدون بوحشية على صلاح الجمل سائق حافلة

    مُشرف.. آدم أبو راس من عيلوط في الصف العاشر يُقبل لإكمال تعليمه في جامعة أكسفورد البريطانية

    نشر: 2017-07-07 11:15:38

    افاد بيان, بأن آدم زكريا أبو راس، طالب في الصّف العاشر، ابن قرية عيلوط، يحقق إنجازًا مشرفًا ورائعًا ليعتبر أسبقية في تاريخ الدولة عامةً والوسط العربي خاصةً، إذ وللعام 2017، يعتبر الطالب الوحيد من بين سكان الدّولة عربًا ويهودًا يُقبل لإكمال تعليمه الثانوي في جامعة أكسفورد في بريطانيا، كما ويعتبر أصغر طالب في تاريخ الدولة قاطبةً (عربًا ويهودًا) لينجح بتميّز في اختبار اللغة الإنجليزية الدولي من قبل جامعة اوكسفورد، الاختبار العالمي IELTS، والاسم اختصار لجملة:
    International English Language Testing System وترجمتها "نظام اختبار اللغة الإنجليزية الدولي". ويعتبر أحد أكثر الامتحانات اعتمادًا في العالم وخصوصًا في بريطانيا لفحص مقدرة الشخص وتمكنه من اللغة الإنجليزية لكل من يتقدم للتعلم عندهم
    انضم آدم وهو في أواخر الصف الثامن (قبيل السنتين والنصف) إلى إحدى دورات اللغة الإنجليزية الخاصة جدًا والفردية في المركز التعليمي إيزي إنجلش izi Eng فرع طرعان، ليتعلم عند د. روهان عبيد (لقب ثالث باللغة الإنجليزية، وصاحب عدة براءات اختراع). وهناك باشر د.روهان عبيد بتدريسه بشكل فردي ومكثف، علمه أسس اللغة الإنجليزية على أصولها من حديث، أدب، فهم مقروء، قواعد، فهم مسموع، بهدف تحضيره للبجروت وللبسيخومتري.



    أثبت آدم جدارته وتفوقه من خلال هذه الدورة. لذا تمّ الاتفاق بين د.روهان ووالدي آدم (طبيب الأسنان المشهور والمتفوق د.زكريا أبو راس والمربية الفاضلة والرائعة آمنة أبو راس) لإرساله إلى بريطانيا في العطلة الصيفية الماضية 2016 لتجربة تعليمية أولية في بريطانيا بالمخيم التعليمي الخاص جدًا والتابع لنظام مدارس ال I.P، وهناك أحرز آدم تفوقًا وبروزًا برغم صغر سنه. بعدها، تمّ التواصل مع جامعة أكسفورد بهدف الالتحاق بالمسار الثانوي بها. وعليه، فتح د.روهان عبيد أبواب اللغة الإنجليزية أمام آدم وبأساليب "روهانية" خاصة للامتحانات والمقابلات المطلوبة، وكان أن اجتازها آدم جميعها بنجاح مشرف. وبعدها تمّ قبوله مبدئيًا للمدرسة على أن يتقدّم وينجح بالامتحان العالمي IELTS . وهنا بدأ آدم مع د.روهان بحرب ضروس للتحضير لهذا الامتحان الشاق بواسطة دورة مكثفة جدًا، حيث وصلت ساعات التعليم فيها الى 10 ساعات لغة انجليزية يومية، درس آدم فيها بإسلوب مهني جدًا، رائع جدًا، تدريجي، بسيط، مسلٍ وغني جدًا. وبعد هذه الدورة تقدّم للامتحان وقد اجتازه بجدارة وتميز بمعدل 6.5 من 9.

    بمشيئة الله، سيباشر آدم تعليمه هناك كطالب بالصف الحادي عشر، ابتداءً من شهر 09-2017 المقبل، وعليه، يقوم الآن د. روهان عبيد بتحضيره مسبقًا وبشكل مكثف وواسع جدًا، وبطرق تعليمية أكثر من رائعة في المواضيع التي سيتعلمها آدم هناك



    يمكنكم القراءة ايضا

    جبارين: نسبة الطلاب العرب في حيفا أكثر من 40‎ %‎ لكن دون تمثيل جدي...

    كشفت ورقة عمل صادرة عن مركز الابحاث والمعلومات في الكنيست ان نسبة المحاضرين العرب في المؤسسات الاكاديمية في اسرائيل لم تتحسن في...

    مدرسة الحكمة تتربع على عرش بطولة التنس في باقة الغربية

    في بطولة التنس التي نظمها قسم الرياضة والشبيبة في بلدية باقة الغربية بالتعاون مع المركز الجماهيري للمدارس الابتدائية في باقة الغربية...

    المشهد الثانوية الشاملة تكرم الطلاب الحاصلين على معدلات عالية من...

    قامت ادارة مدرسة المشهد الثانوية الشاملة ممثلة بمديرها الاستاذ خالد شحادة المحترم بتكريم الطلاب الحاصلين على معدلات عالية من شعبة...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك