اغلاق x
اغلاق x
19/02/2018

الناصرة

24°

القدس

24°

  •   دولار امريكي3.422
  •     09:08 الجيش المصري: مقتل ثلاثة جنود في عمليات سيناء     08:14 أبو الغيط: داعش مرتبطة بالقضية الفلسطينية والثورات العربية كارثة     07:50 الاحتلال يعتقل 16 مواطنًا بمداهمات بالضّفة     07:35 اصابة شخص بجريمة اطلاق نار في مجمع دودج بنتسيرت عيليت     07:20 الشرطة الإسرائيلية ستحقق مع نتنياهو في الملف 4000     21:10 بولندا توضح موقفها من تورط يهود في المحرقة النازية     20:10 نتنياهو يعزي ذوي ضحايا الطائرة الإيرانية المنكوبة     17:09 مصرع سيدة جراء سقوط رافعة فوق سيارتها في كفار سابا     11:34 اعتقال فلسطينية بدعوى أنها تحمل سكينا     09:49 مصابة اثر حادث طرق على شارع 85 بالقرب من مفرق تسوريت     09:40 سقوط صخرة كبيرة في دير الاسد فوق سيارة دون اصابات بشرية     09:28 مقتل 66 شخصا بتحطم طائرة ركاب إيرانية     09:18 بسبب الاحوال الجوية : إغلاق جبل الشيخ وتشويشات بحركة السير     09:07 الشرطة تعتقل مقربين من نتنياهو في قضية "بيزك"     09:01 مستوطنون يعتدون بوحشية على صلاح الجمل سائق حافلة

    مواد كيميائية سامة في مستحضرات التجميل!

    نشر: 2017-07-18 08:18:27

    تتألف مستحضرات التجميل من أنواع مختلفة من المكونات والمواد الكيميائية والطبيعية التي لدى كلّ منها خصائص معيّنة في المستحضر. ولكن ما يجهله كُثرٌ من الناس هو أنّ نحو 400 نوع من المكونات المختلفة الموجودة في مستحضرات التجميل غير قانونية وممنوعة في أوروبا في حين تستخدم بشكل قانوني في الولايات المتحدة، وفق ما ذكر موقع "businessinsider".

    لا تزال الولايات المتحدة تستخدم المواد الكيميائية التي حظرت من أوروبا، وهي مثبطات اللهب. وأشار كاتب "Contamination" مكاي جنكينز إلى أنّ "هذه المادة الكيميائية تستخدم عادة في صناعة الأنسجة والفراش، وذلك لمنع أو تأخير تشكل اللهب في حال حدوث حريق. ولكن ما يجب التركيز عليه هو أنّ لمثبطات اللهب آثاراً سلبية خطيرة، وهي أنّها تتراكم في الأنسجة الدهنية، وغالباً ما تظهر في أنسجة الثدي".

    فقبل بضع سنوات، أجرت السويد دراسات عدة حول مثبطات اللهب وآثارها على صحة النساء. وتبيّن أنّها تتراكم في الأنسجة الدهنية وأنسجة الثدي لدى النساء. فمنعت حينها استخدام هذه المادة في مستحضرات التجميل، لينخفض عدد النساء المصابات بتكتلّ هذه المادة في أنسجة الثدي إلى 30 في المئة. كما بدأت بعض الشركات بتصنيع علامة تجارية معينة خالية من مادة مثبطات اللهب، وستبيع نسخة واحدة منها في أوروبا. أمّا في الولايات المتحدة، فلم تمنع هذه المادة من المستحضرات لأنّ الدولة غير قادرة على تنظيم وتحديد المواد الكيميائية الصناعية.

    تأتي الدول الاسكندنافية في الدرجة الأولى لحماية الصحة العامة، وتأتي بعدها أوروبا، لتحلّ الولايات المتحدة الأميركية في درجة بعيدة منها. ففي أوروبا، تعتمد الدولة المبدأ الوقائي للتأكّد من أنّ الأشياء المصنّعة آمنة قبل إطلاقها في الأسواق.





     

    يمكنكم القراءة ايضا

    12 سؤالاً مهماً.. قبل العناية بالبشرة

    يشكّل تنظيف البشرة خطوة يومية ضرورية للعناية بالبشرة والحفاظ على نضارتها وإشراقها، كما أنه وسيلة أساسية لحمايتها من الشيخوخة المبكرة....

    تعرفي على طريقة استخدام مستحضرات التجميل لإخفاء التجاعيد

    تلجأ السيدات إلى استخدام مستحضرات التجميل لإظهار ملامحهن بشكل أجمل، وكذلك لإخفاء عيوب البشرة من بقع بنية، شوائب وتجاعيد. سنقدم في مقال...

    احذري أسوء 10 أطعمة على البشرة

    غالباً ما نتحدث عن تغذية البشرة والحفاظ عليها عبر تناول أفضل الأطعمة للبشرة ولكننا سنسلط الضوء على أسوء أطعمة للبشرة، والتي تعمل على...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك