اغلاق x
اغلاق x
14/12/2018

الناصرة

24°

القدس

24°

  •   دولار امريكي3.422
  •     08:09 ترامب يشيد "بالصداقة القوية" مع ولي العهد السعودي     08:07 اسرائيل تلاحق "تويتر" بسبب رفضه مطالب لها بحذف محتويات مؤيدة للفلسطينيين     08:04 الناصرة.. اصابة رجل متوسطة بعد تعرضه لعيار ناري     07:47 حملة مداهمات واعتقالات واسعة في القدس     07:46 الاحتلال يعقّب على خطاب عباس: فكّ مسمار الأمان الأخير     07:45 عباس يقطع الطريق أمام غزّة.. فما الخيارات المتاحة؟     07:41 مقتل جندي إسرائيلي متأثراً بإصابته بعيار ناري عن طريق الخطأ     16:37 توقيف الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي احترازياً     16:35 فضيحة اختراق معلومات لصالح ترامب تهز فيسبوك ومطالبات بالتحقيق     16:33 اطلاق نار في مدرسة ثانوية في مريلاند قرب واشنطن     16:19 إصابتان في حادث طرق قرب عين همفراتس     15:25 المحكمة العسكرية في عوفر تقرر محاكمة عهد التميمي في جلسات مغلقة     14:17 عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى     16:37 تخفيف حكم السجن للجندي أزاريا المُدان بقتل فلسطيني والافراج عنه أيّار القادم     16:34 تمرين جوي وأصوات انفجارات عنيفة ستدوي وسط البلاد

    علمتني الحياة…!

    زيد علي كريم الكفلي نشر: 2017-08-05 11:22:35

    علمتني الحياة وجود صفة في النفس الإنسانية منذ الولادة تسمى المصداقية…

    والمصداقية هي صفة من صفات الإنسان التي تنمو مع الأيام كالحب والصدق…

    وجودها في العمل مرآة تعكس صورة حقيقية للإنسان…

    أما أن تكون هذه الشخصية صادقة أو غير ذلك…

    فقداننا لهذه الصفة فقد تميز بين إنسان وآخر …

    فهي أساس مهم من الأسس التي تبنى الفرد السوي…

    كما تعلمنا في ديننا الإسلامي عن الصدق في العمل والتعامل مع الآخرين…

    ومع هذا كله نجد البعض يتعامل باسم المصداقية كوسيلة للوصول إلى هدف ما…

    وهذا ما يحدث في حياتنا التي نعيش فيها…

    ولا نقول إن كل الناس ليست لديهم مصداقية …

    ولكن البعض من يتصف بالمصداقية وهي منه براء…

    يمكنكم القراءة ايضا

    شهود الزور

    قتلت المليشيات الصربية، في صيف 1995، ثمانية آلاف رجل بوسني في مدينة سيربرينيتسا التي لم يكن عدد سكانها يتجاوز 20 ألفاً. وكانت هذه المدينة...

    رجس من عمل الإنسان

    طفلة لم يبلغ عمرها الثلاث سنوات تصبح نجمة في "السوشيال ميديا" بين ليلة وضحاها، لساعات محدودة، لأن والدتها الفهيمة قررت فجأة أن تتظارف...

    الأغنية السوريّة الحزينة

    تضع أغنية لتسمعها. "البيتلز" كانوا روّاداً في أغانيهم وألبوماتهم. كانوا ثوّار موسيقى بحقّ في زمن غابر. يخرج الصوت من الأغنية: "هاي جود، لا...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك