اغلاق x
اغلاق x
22/09/2017

الناصرة

36°

القدس

34°

  •   دولار امريكي3.504
  •     11:50 التجمّع يؤكد ضرورة استكمال التناوب     11:37 فاجعة في عرابة : وفاة الشاب عرفات محمد غزال عن عمر ناهز ال23 عاما     09:20 زلزال قوي بقوة 5.7 قبالة ساحل إندونيسيا     09:04 هبوط اضطراري لطائرة المانية في مطار بن غريون ومن ضمن ركابها الدكتور احمد الطيبي     07:59 تماس كهربائي في ثلاجة يؤدي لاشتعال منزل في نهاريا     07:51 "إهانة شخصية" قوية من كوريا الشمالية لترامب     07:40 حماس ترد على خطاب عباس في الامم المتحدة     21:06 الأمم المتحدة تتهم 29 دولة بينها إسرائيل بخرق حقوق الإنسان     21:03 عباس: لم يعد بإمكان السلطة الاستمرار في ظل عدم وجود سلطة حقيقة     18:01 ترمب يتوصل لقرار بشأن الاتفاق مع إيران.. وطهران تهدد     13:41 تجديد أمر حظر النشر بجريمة القتل المزدوج الأخيرة في الناصرة     13:40 شفاعمرو - سائق جديد مسحوب الرخصة ولائحة اتهام باجراءات مستعجلة     13:36 الطيبة : ضبط اسلحة غي قانونية واعتقال مشتبهين     09:45 ام الفحم - مداهمة وضبط اسلحة واعتقال مشتبه وابنه 17 عاما     09:04 الناصرة.. رصاصة طائشة تصيب شاباً كان جالساً برفقة اصدقائه

    حقيقة العلاقة بين دهون البطن والسرطان

    نشر: 2017-09-10 17:15:43

    رغم اعتبار السمنة أحد العوامل التي تساهم في خطر الإصابة بالسرطان، إلا أن الأسباب المؤدية لذلك لم تفسر بشكل كامل. حسب دراسة نشرها موقع الطبي المتخصص.
    وأشارت الدراسة إلى أن أحد البروتينات التي تصدر من الدهون في الجسم قد تسبب تحول خلية غير سرطانية إلى خلية سرطانية.

    ووجد الباحثون في جامعة ولاية ميشيغن، أن الطبقة السفلية من الدهون في منطقة البطن تنتج البروتين المشجع لنمو الورم بشكل أكبر عند مقارنتها بالدهون تحت الجلد.

    وحسب الدراسة، تشير التقديرات إلى أن أكثر من ثلث السكان يعانون من السمنة المفرطة. حيث ارتبطت السمنة بأنواع عديدة من السرطان بما في ذلك سرطان الثدي، وسرطان القولون، وسرطان البروستات، وسرطان الرحم وسرطان الكلى.

    لكن الدراسة أشارت بوضوح إلى أن زيادة الوزن ليست بالضرورة العامل الرئيسي لتحديد خطر الإصابة بالسرطان، وتوضح أن مؤشر كتلة الجسم قد لا يكون أفضل مؤشر لخطر الإصابة بالسرطان.

    وقامت الدراسة بإعطاء الفئران حمية غنية بالدهون واكتشفت الدراسة أن طبقة الدهون السفلية الأكثر خطورة تنتج كميات أكبر من بروتين FGF2 بالمقارنة مع دهون تحت الجلد.

    ووجد الباحثون أن FGF2 قام بتحفيز بعض الخلايا الحساسة للبروتين و تسببت في نموها بأورام.

    كما قامت الدراسة بجمع الأنسجة الدهنية الحشوية من النساء اللواتي خضعن لاستئصال الرحم ووجد أنه عندما كانت إفرازات الدهون غنية بالبروتين FGF2، تحول عدد أكثر من الخلايا الى أورام سرطانية عند نقلها إلى الفئران.

    ودل ذلك على أن الدهون من الفئران والبشر على حد سواء يمكن أن تحول خلية غير ورمية الى خلية ورمية خبيثة.

    يمكنكم القراءة ايضا

    خمس مشاكل يكشفها اختبار الدم مبكرًا

    كثير من المشاكل الصحية تكون صامتة وليس لها أعراض واضحة، ولكن فحوصات الدم تشخصها وتتعرف عليها، مما يتيح المجال لعلاجها في وقت مبكر....

    5 أطعمة موجودة في مطبخكم تقضي على السرطان

    للحدّ من خطر الإصابة بالسرطان، إبحثوا داخل برّاد الطعام أو في خزائن مطبخكم. إن جميع الدراسات المتعلّقة بمرض السرطان وطرق مكافحته تصبّ...

    المخ يحتاج 2.5 لتر ماء يوميا

    كشفت دراسة أن الماء يساعد كل أعضاء الجسم في أداء وظائفه على أكمل وجه، خاصة المخ الذي يحتاج إلى ما بين 1.5 و2.5 لتر ماء يوميا حتى يساعده على...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك