اغلاق x
اغلاق x
21/07/2018

الناصرة

24°

القدس

24°

  •   دولار امريكي3.422
  •     08:09 ترامب يشيد "بالصداقة القوية" مع ولي العهد السعودي     08:07 اسرائيل تلاحق "تويتر" بسبب رفضه مطالب لها بحذف محتويات مؤيدة للفلسطينيين     08:04 الناصرة.. اصابة رجل متوسطة بعد تعرضه لعيار ناري     07:47 حملة مداهمات واعتقالات واسعة في القدس     07:46 الاحتلال يعقّب على خطاب عباس: فكّ مسمار الأمان الأخير     07:45 عباس يقطع الطريق أمام غزّة.. فما الخيارات المتاحة؟     07:41 مقتل جندي إسرائيلي متأثراً بإصابته بعيار ناري عن طريق الخطأ     16:37 توقيف الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي احترازياً     16:35 فضيحة اختراق معلومات لصالح ترامب تهز فيسبوك ومطالبات بالتحقيق     16:33 اطلاق نار في مدرسة ثانوية في مريلاند قرب واشنطن     16:19 إصابتان في حادث طرق قرب عين همفراتس     15:25 المحكمة العسكرية في عوفر تقرر محاكمة عهد التميمي في جلسات مغلقة     14:17 عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى     16:37 تخفيف حكم السجن للجندي أزاريا المُدان بقتل فلسطيني والافراج عنه أيّار القادم     16:34 تمرين جوي وأصوات انفجارات عنيفة ستدوي وسط البلاد

    كيف تعاقب طفلك من دون إيذاء شخصيته؟

    نشر: 2017-09-26 15:49:58

    أكد خبراء الاجتماع وعلم النفس والتربية، أن طريقة معاملة الطفل، خاصة حال الخطأ، لها انعكاسات مستقبلية على حياته، مشيرين إلى أن تربية الطفل تعد أكبر مسؤولية تواجه والديه، وتستهلك الكثير من طاقتهم ووقتهم.
    والعقاب أحد اركان التربية، والهدف منه تعليم الطفل نتيجة الخطأ الذي يرتكبه، لكن العقاب بالسب والضرب والتعنيف، يدمر شخصية الطفل، وقد يتسبب له في عقد نفسية واضطرابات عقلية.

    وينصح خبراء الاجتماع وعلم النفس والتربية الآباء بالامتناع عن التعنيف والسب والضرب وبضرورة فهم فكرة العقاب الأساسية، وهي تحسين سلوك الطفل، أي أن العقاب ينصب على السلوك وليس على الطفل ذاته.

    ويؤكد خبراء التربية الضرورة القصوى لسيطرة الآباء على انفعالاتهم عند العقاب، فهناك الكثير من الطرق للعقاب الفعال، من دون التسبب في إيذاء نفسية الأطفال أو تدمير شخصياتهم.

    وينصح المختصون في التربية والاجتماع وعلم النفس، بعدم توقيع العقاب على الطفل، قبل سن 3 سنوات، وقبلها تتبع طريقة تدريجية في تحميله مسؤولية أفعاله الخاطئة، بالمشاركة في محوها.

    ويشير مختصون في التربية، إلى أن التجاهل قد يكون مفيدا مع الأطفال صغار السن، خاصة مع عادات سلوكية يتعمدها الطفل للفت الانتباه.

    ويؤكد خبراء التربية أن شرح الخطأ للطفل قبل العقاب ومناقشته فيه، ربما يوفران على الوالدين مشقة إيقاع العقاب أصلا.

    ومن جهة أخرى، يقول خبراء التربية إن طريقة التعلم من الخطأ، تعتمد على تقدير الوالدين، إذ ينصح الخبراء بترك مساحة للطفل، لمعرفة عواقب سلوكه والتعلم منه، طالما لم يكن في ذلك خطر عليه.

    والعقاب بالوقت المستقطع، تتدرج مدته حسب عمر الطفل، لكنه يتطلب قوة إرادة من والديه، حتى لا يضعفان أمام بكاء الطفل واحتجاجه.

    وهناك أخيرا الحرمان، وهو عقاب مناسب للأطفال في سن أكبر من 6 سنوات، فحرمانهم من لعبة أو مصروف أو نزهة، مع التحذير المسبق، له أثر فعال في تصحيح السلوك.

    يمكنكم القراءة ايضا

    طفلي لا يحب الخضار، ماذا أفعل؟

    تشتكي الكثير من الأمهات من عدم قدرتهن على إقناع أطفالهن بتناول الخضراوات المهمة لنموهم وصحتهم. إليك ما عليكِ فعله إذا كان طفلكِ لا يحب...

    9 أعراض خطيرة للوكيميا الأطفال... لا تتجاهلوها!

    معظمنا يشعر بالحنين للطفولة المليئة بالحب والحنان واللهو واللعب، حيث لم يكن للتوتر والقلق مكان في عقولنا، لكن مع الأسف هذا الأمر لا...

    تقليد الأولاد لأهاليهم: مفهوم إيجابي أم سلبي؟

    يعمل الأولاد على تقليد أهاليهم في الحركات وطريقة الكلام وانتقاء العبارات التي عادةً ما تحمل اللكنة نفسها. حتى إنهم قد يقلدونهم في المشي...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك