اغلاق x
اغلاق x
23/10/2017

الناصرة

26°

القدس

19°

  •   دولار امريكي3.49
  •     09:41 الساحل- ضبط مخدرات واسلحة والقبض على مشتبه بالستينات من عمره     20:23 المولود الـ63 من "النطف المهربة" يرى النور     20:22 الشرطة البريطانية تنفي طابع الإرهاب عن حادث وركشير     20:20 لاول مرة: عناوين خطة ترامب لصفقة العصر     15:21 اعتقال فتاة على حاجز بالخليل بدعوى حيازتها سكين     11:26 القدس- اعتداء على سائق سيارة اجرة عربي والقبض على 3 مشتبهين يهود     09:32 ام الفحم: وفاة خالد جبارين (أبو محمد) متأثرا بجراحه بعد سقوطه عن درج يوم الجمعة     09:00 لومبارديا والبندقية تصوتان للانفصال عن إيطاليا     08:51 سوريا تشتكي اسرائيل للأمم المتحدة ومجلس الامن     08:49 اسرائيل بصدد اعادة بناء 4 مستوطنات في جنين     08:43 مؤتمر لرؤساء أركان جيوش التحالف الدولي ضد “داعش” بمشاركة إسرائيل ودول عربية     08:42 إصابة شرطيين إسرائيليين في العيسوية     08:37 الاحتلال يغلق بوابة النبي صالح ويحاصر عدة قرى     08:06 بحجة البناء الغير مرخص.. هدم منزل سند الفقير في مدينة اللد للمرة الثانية     08:04 مستوطنون مدججون بالسلاح يهاجمون منازل المواطنين في الخليل

    كيف تعاقب طفلك من دون إيذاء شخصيته؟

    نشر: 2017-09-26 15:49:58

    أكد خبراء الاجتماع وعلم النفس والتربية، أن طريقة معاملة الطفل، خاصة حال الخطأ، لها انعكاسات مستقبلية على حياته، مشيرين إلى أن تربية الطفل تعد أكبر مسؤولية تواجه والديه، وتستهلك الكثير من طاقتهم ووقتهم.
    والعقاب أحد اركان التربية، والهدف منه تعليم الطفل نتيجة الخطأ الذي يرتكبه، لكن العقاب بالسب والضرب والتعنيف، يدمر شخصية الطفل، وقد يتسبب له في عقد نفسية واضطرابات عقلية.

    وينصح خبراء الاجتماع وعلم النفس والتربية الآباء بالامتناع عن التعنيف والسب والضرب وبضرورة فهم فكرة العقاب الأساسية، وهي تحسين سلوك الطفل، أي أن العقاب ينصب على السلوك وليس على الطفل ذاته.

    ويؤكد خبراء التربية الضرورة القصوى لسيطرة الآباء على انفعالاتهم عند العقاب، فهناك الكثير من الطرق للعقاب الفعال، من دون التسبب في إيذاء نفسية الأطفال أو تدمير شخصياتهم.

    وينصح المختصون في التربية والاجتماع وعلم النفس، بعدم توقيع العقاب على الطفل، قبل سن 3 سنوات، وقبلها تتبع طريقة تدريجية في تحميله مسؤولية أفعاله الخاطئة، بالمشاركة في محوها.

    ويشير مختصون في التربية، إلى أن التجاهل قد يكون مفيدا مع الأطفال صغار السن، خاصة مع عادات سلوكية يتعمدها الطفل للفت الانتباه.

    ويؤكد خبراء التربية أن شرح الخطأ للطفل قبل العقاب ومناقشته فيه، ربما يوفران على الوالدين مشقة إيقاع العقاب أصلا.

    ومن جهة أخرى، يقول خبراء التربية إن طريقة التعلم من الخطأ، تعتمد على تقدير الوالدين، إذ ينصح الخبراء بترك مساحة للطفل، لمعرفة عواقب سلوكه والتعلم منه، طالما لم يكن في ذلك خطر عليه.

    والعقاب بالوقت المستقطع، تتدرج مدته حسب عمر الطفل، لكنه يتطلب قوة إرادة من والديه، حتى لا يضعفان أمام بكاء الطفل واحتجاجه.

    وهناك أخيرا الحرمان، وهو عقاب مناسب للأطفال في سن أكبر من 6 سنوات، فحرمانهم من لعبة أو مصروف أو نزهة، مع التحذير المسبق، له أثر فعال في تصحيح السلوك.

    يمكنكم القراءة ايضا

    هل صحيح أن تغير الفصول يؤثر على نوم الرضع؟

    كثيرون من سكان المنطقة العربية ينتظرون انتهاء فصل الصيف بفارغ الصبر، فمعظم الناس يتأثر سلبيًّا بالحرارة والرطوبة في أثناء فصل الصيف،...

    هل يعاني طفلك من ضعف التركيز؟ جرب هذا الحل السحري

    دائماً ما يعاني الآباء ويشتكون من ضعف التركيز وتشتت الانتباه لدى أطفالهم، خاصة خلال السنوات الأولى من الدراسة. إلا أن الطبيعة قد منحتنا...

    10 خطوات تحبب طفلكِ الرضيع في تناول الطعام

    من المهم الاعتناء بكل العناصر الغذائية التي يحصل عليها رضيعك في الفترة الأولى من تناول الطعام، فجسم الطفل في هذه السن الصغيرة بحاجة إلى...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك