اغلاق x
اغلاق x
16/12/2017

الناصرة

24°

القدس

24°

    10:31 إطلاق عيارات نارية بإتجاه مخبز في مدينة سخنين     10:25 مصرع طفلة دهسا في ظروف غامضة في بلدة بردلة بوادي الأردن     08:40 امام المسجد الحرام: "فلسطين آية في الكتاب وستبقى ما بقي الزمان، ولن يستطيع بشر أن يغير هذه الحقيقة"     08:33 حيفا: 12 مصاب بينهم أطفال جرّاء إندلاع حريق داخل شقة سكنية     08:07 مصر تقرر إضافة مقرر دراسي مستقل عن مكانة القدس     07:20 حريق في 3 سيارات في مدينة طمرة ويجري تحقيق بأسباب الحاصل     17:07 حريق في مركبة زراعية بمحاذاة محطة وقود على طريق وادي سلامه راس العين     15:31 باقة الغربية..اصابة شاب (18 عام) خطيرة اثر انقلاب تركترون     14:41 اليوم.. 30 ألف مصلي أدوا صلاة الجمعة في المسجد الاقصى المبارك.     14:17 ريفلين سيفك قيد الجندي القاتل ويمنحه العفو     14:14 الشرطة الاسرائيلية تحقق مع نتنياهو للمرة السابعة في ملف 1000 و 20000     14:10 مسيرات غضب حاشدة في الاردن نصرة للقدس     13:55 استشهاد شاب متأثراً باصابته برصاص الاحتلال على مدخل البيرة     12:07 ام الفحم...اصابة مسن خطيرة بعد تعرضه للطعن     08:11 انقلاب جيب عسكري اسرائيلي بحلحول

الأزرق والوردي.. سر تاريخي للارتباط بالمواليد الذكور والإناث

نشر: 2017-10-09 08:10:15

لطالما ارتبط اللونان الأزرق والوردي بملابس المواليد من الذكور والإناث على الترتيب، لكن سبب ذلك التلازم الشائع، وتاريخه، يحمل قصة غريبة قد لا يدركها كثيرون.
والمدهش في الأمر أن الارتباط كان عكسيا في البداية بالقارة الأوروبية، إذا كان اللون الأزرق يرمز للإناث، والوردي للذكور، وفق ما ذكر خبير الألوان غافين إيفانز.

وخلال القرن التاسع عشر، كانت الدعايات تنصح الأمهات بإلباس بناتهن الزي الأزرق إن أردن أن يتصفن عند الكبر بالجمال والأنوثة، وأن يلبسن أولادهن الذكور ملابس وردية اللون، إن أردن أن يشبوا أقوياء وأصحاب عضلات مفتولة.

أسباب تاريخية

أما السبب في ذلك فكان يعود وقتها إلى اعتبارات خاصة، إذ ارتبطت أوروبا باللون الأزرق، إلى حد وصفها بـ"القارة الزرقاء"، مما كان يعني أن ذلك اللون يشير إلى الجمال والأنوثة.

كما اكتسب الأمر أبعادا دينية ترتبط بالألوان المفترضة لملابس ارتدتها السيدة مريم العذراء.

أما اللون الوردي فارتبط بالذكور على أساس اقترابه من درجة لون العضلات.

وقد استمر الأمر على تلك الحال لسنوات عدة حتى منتصف القرن العشرين، حين نجحت دعايات تجارية مكثفة في قلب الأمور، وروجت للوردي باعتباره اللون الأقرب للأنوثة، في حين تحول الذكور بالتالي، وحتى يومنا هذا، إلى اللون الأزرق.

يمكنكم القراءة ايضا

دراسة.. الاستمتاع بالحياة يبدأ بعد سن الـ60.. واليكم السبب!

الحياة تبدأ بعد الستين.. أحياناً.. مقولة تؤكدها الدراسات الصحية المختلفة التي تشيد بالتأثير الإيجابي للإحالة للتقاعد على صحة الإنسان....

إعلان مثير من "ناسا" عن اكتشاف مجموعة شمسية بكاملها

عقد 4 مهندسين وعلماء من NASA مؤتمرا صحافيا عصر أمس الخميس بالتوقيت الأميركي، سبق ودعت إليه الوكالة الاثنين الماضي، أكدوا فيه اكتشاف كوكب...

نائب فيسبوك السابق يأكله الندم.. "دمرنا المجتمع"

أعتقد أننا أوجدنا أدوات تمزق النسيج الاجتماعي"، بتلك الجملة الصارخة عبر أحد المديرين التنفيذيين الكبار في شركة فيسبوك قبل أيام عن ندمه...

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

تعليقات فيسبوك