اغلاق x
اغلاق x
24/02/2018

الناصرة

24°

القدس

24°

  •   دولار امريكي3.422
  •     09:27 الاحتلال يحتجز مقدسية لإجبار نجلها على تسليم نفسه     09:18 "ملك القمار" قد يمول نقل سفارة أميركا إلى القدس     09:07 واشنطن: متحمسون لنقل سفارتنا إلى القدس في مايو المقبل     08:53 رئيس المجلس الأوروبي: روسيا وإيران تسمحان للنظام السوري بقتل أطفال الغوطة     08:34 مرشحان للانتخابات الرئاسية المصرية     08:31 فيديو- طفل يوثق اعتقال طفل في الخليل     08:30 ترامب: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي أكثر الصراعات تعقيدا بالعالم     07:50 مسؤول أمريكي يتوقع فتح السفارة الأمريكية بالقدس في مايو     07:43 شجار عنيف قرب مدخل قرية عين ماهل     07:42 إصابات متفاوتة جرّاء حادث طرق وقع الليلة الماضية على الشارع الرامة - بيت جن     06:55 تشريح جثمان الشهيد السراديح يؤكد قتله برصاصة أسفل البطن     18:48 مصرع مبارك إبراهيم بني ربيعة من الشبلي جراء انقلاب تراكتورون في بيت كيشت     13:37 اصابات خلال المواجهات مع قوات الاحتلال في أرجاء متفرقة من الضفة الغربية     13:23 تخريب وسرقة في صفوف البساتين في بلدة دبورية.     09:50 تل السبع.. مصرع فتاة بعد تعرضها للدهس

    التفكير خارج الصندوق

    سياف أباالخيل نشر: 2017-10-26 09:32:52

    «لا تكن تقليدياً»، تلك الوصية الأبرز، التي يمكن أن تعمل بها في حياتك من دون أن تندم.
    التقليد شيء عجيب يحولك بمرور الزمن إلى مجرد آلة تُنفذ ما اعتاد عليه السابقون من أمور. الطرق في عرف التقليد محدودة جداً، إذا أردت أن تهنأ في حياتك عليك أن تمشي بجانب الحائط، تلك صياغة فصيحة لمثل عامي سائر يقول «بار الساس».
    المثل يعبر ربما عن سلسلة من التجارب الحياتية لأناس سبقونا، مشوا في وسط الطريق، أو حتى سلكوا طرقاً مختلفة، فاتجهت الأنظار صوبهم، ودقق فيهم الناس، فصار حتى صوتهم المنخفض مسموعاً، ما عرضهم في الأخير لمشكلات جمة، أفضت بالعقل الجمعي إلى اختلاق مثل يقول «بار الساس».
    التقليد في أدق الأمور ليس الشيء النافع على الإطلاق، إنه يخطو بك خطوات نتيجتها معلومة على الأرجح، تعليم، فشباب فعمل، فزواج، فانتهاء، ليس هكذا أبداً تدار الأمور، لكل منا فرديته، التي يجب أن يحافظ عليها ويعززها، كونها تجعله في الأخير متفرداً ومتذوقاً للحياة كما يحب أن تكون، من هنا كان الخروج عن السياق العام للتفكير الجمعي أمراً ملحاً وضرورياً. المجازفة هي أصل الحياة، وحين لا نردها فقد حرمنا أنفسنا من الحياة.
    التفكير خارج الصندوق هو الحل المثالي لحياة هانئة، حياة تحظى بكل ما تتخيله من مغامرة ومتعة.
    انظر إلى حالك سائراً بشكل منتظم على مسار لا تبرحه مدة سنوات طوال من العمر، هل لن يصيبك الملل والضجر؟ بالتأكيد سيصيبك هذا، بينما انظر إلى حالك وأنت في طريق جديد خلقته لذاتك سعيداً منتشياً مقدراً معنى الحياة، ومقدراً معنى أنك أول شخص يسير هنا، أول شخص يتكشف الأرجاء، إنه لأمر يدعو إلى التفكير، أمر يحثنا على البحث عن الاختلاف والتماس تحقيق أثر نافع للناس من خلفنا.
    التطرف في كل شيء مرفوض، يجب أن نُعطي دوماً للعقل نصيباً ما من وجهاتنا واختياراتنا، ليست المشاعر وحدها هي من يجب أن يتحكم، لذا من الجيد أن نوازن، فلا نفرط في المجازفة، وفي المقابل لا نفرط أبداً في التقليد، واتباع الأقدمين، نحن لنا عقول كما كان لهم عقول، إذاً فلنقس ونميز ونختار، كن مبادراً في عملك، ولا ترتضى أبداً أن تسير في دورة الموظف الآلي، الذي يفعل فقط ما يملى عليه، كن مبادراً كذلك في دراستك، ولا تتخلف عن التزود بالمعلومات من خلال مصادر متنوعة، كن مبادراً وفكر خارج الصندوق على الدوام، ولا تخشى أبداً المجازفة، لن تخسر كثيراً طالما أنت في بدايتك، فمر إلى حيث الأفكار المختلفة ولا تضع للفشل في قاموسك مكاناً.

    يمكنكم القراءة ايضا

    حرب ليس مسموحاً بها

    ليس الخبر، أول من أمس السبت، أن إسرائيل ارتكبت عدوانا عسكريا على الأراضي السورية، واستهدفت (كما قال جيشها) 12 موقعا، تحوي ثلاثةٌ منها...

    طائرة كل نصف قرن طائرة كل نصف قرن

    أخيرا، شرب ما يسمى "الجيش العربي السوري"، وهو ليس جيشا أو عربيا أو سوريا، حليب السباع، وتصدّى بعد قرابة نصف قرن لطائرات إسرائيل التي...

    مصر.. الارتباك سيد المشهد

    شهر مليء بالأحداث السياسية في مصر، تزامن مع استعدادات النظام لمرحلة جديدة من الحكم، عنوانها الرئيسي ترتيب هيئات السلطة، وإعادة...

    تعليقات الزوار

    لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

    تعليقات فيسبوك