اغلاق x
اغلاق x
13/12/2017

الناصرة

24°

القدس

24°

    20:32 النائب مسعود غنايم للوزير ليبرمان: أنت غير الشرعي هنا وأنت العنصري الفاشي.     20:26 وزارة الصحة تنظر بشكل جدي لمطلب النائب ابو عرار بخصوص تثبت حاجز زجاجي في الصيدليات بين الزبائن والصيادلة منعا للعدوى     20:23 روحاني يدعو العالم الاسلامي لوحدة الموقف ضد قرار ترامب حول القدس     20:21 هيئة كبار العلماء بالأزهر تطالب بدعم "الانتفاضة" الفلسطينية "ماديًا" لحماية القدس     20:19 السجن 4 سنوات لشاب من طبريا بعد ادانته بإحراق الطابغة     20:16 اللد: العثور على طفلين بعد اختفائهما من روضة أطفال وتوقيف المعلمة     20:14 اصابة أربعة اشخاص بحادث طرق في بلدة الرينة     18:12 حريق شب في شاحنة على شارع رقم 6 باتجاه الجنوب من مفرق نحشونيم     16:09 حريق في مخزن للكرتون بالقرب من محطة وقود بكابول     14:35 قتيلان وجرحى بانهيار مبنيين في القاهرة     09:37 تشكيك أميركي في جدية الانسحاب الروسي من سوريا     09:33 انتفاضة العاصمة.. 4 شهداء و1778 مصاب     09:26 بوتين وأردوغان: القرار الأمريكي بشأن القدس يزعزع استقرار الشرق الأوسط     09:25 الاحتلال يعتقل 12 شابًا بالضفة     07:53 الاحتلال يقصف موقعاً للمقاومة شمال القطاع

التفكير خارج الصندوق

سياف أباالخيل نشر: 2017-10-26 09:32:52

«لا تكن تقليدياً»، تلك الوصية الأبرز، التي يمكن أن تعمل بها في حياتك من دون أن تندم.
التقليد شيء عجيب يحولك بمرور الزمن إلى مجرد آلة تُنفذ ما اعتاد عليه السابقون من أمور. الطرق في عرف التقليد محدودة جداً، إذا أردت أن تهنأ في حياتك عليك أن تمشي بجانب الحائط، تلك صياغة فصيحة لمثل عامي سائر يقول «بار الساس».
المثل يعبر ربما عن سلسلة من التجارب الحياتية لأناس سبقونا، مشوا في وسط الطريق، أو حتى سلكوا طرقاً مختلفة، فاتجهت الأنظار صوبهم، ودقق فيهم الناس، فصار حتى صوتهم المنخفض مسموعاً، ما عرضهم في الأخير لمشكلات جمة، أفضت بالعقل الجمعي إلى اختلاق مثل يقول «بار الساس».
التقليد في أدق الأمور ليس الشيء النافع على الإطلاق، إنه يخطو بك خطوات نتيجتها معلومة على الأرجح، تعليم، فشباب فعمل، فزواج، فانتهاء، ليس هكذا أبداً تدار الأمور، لكل منا فرديته، التي يجب أن يحافظ عليها ويعززها، كونها تجعله في الأخير متفرداً ومتذوقاً للحياة كما يحب أن تكون، من هنا كان الخروج عن السياق العام للتفكير الجمعي أمراً ملحاً وضرورياً. المجازفة هي أصل الحياة، وحين لا نردها فقد حرمنا أنفسنا من الحياة.
التفكير خارج الصندوق هو الحل المثالي لحياة هانئة، حياة تحظى بكل ما تتخيله من مغامرة ومتعة.
انظر إلى حالك سائراً بشكل منتظم على مسار لا تبرحه مدة سنوات طوال من العمر، هل لن يصيبك الملل والضجر؟ بالتأكيد سيصيبك هذا، بينما انظر إلى حالك وأنت في طريق جديد خلقته لذاتك سعيداً منتشياً مقدراً معنى الحياة، ومقدراً معنى أنك أول شخص يسير هنا، أول شخص يتكشف الأرجاء، إنه لأمر يدعو إلى التفكير، أمر يحثنا على البحث عن الاختلاف والتماس تحقيق أثر نافع للناس من خلفنا.
التطرف في كل شيء مرفوض، يجب أن نُعطي دوماً للعقل نصيباً ما من وجهاتنا واختياراتنا، ليست المشاعر وحدها هي من يجب أن يتحكم، لذا من الجيد أن نوازن، فلا نفرط في المجازفة، وفي المقابل لا نفرط أبداً في التقليد، واتباع الأقدمين، نحن لنا عقول كما كان لهم عقول، إذاً فلنقس ونميز ونختار، كن مبادراً في عملك، ولا ترتضى أبداً أن تسير في دورة الموظف الآلي، الذي يفعل فقط ما يملى عليه، كن مبادراً كذلك في دراستك، ولا تتخلف عن التزود بالمعلومات من خلال مصادر متنوعة، كن مبادراً وفكر خارج الصندوق على الدوام، ولا تخشى أبداً المجازفة، لن تخسر كثيراً طالما أنت في بدايتك، فمر إلى حيث الأفكار المختلفة ولا تضع للفشل في قاموسك مكاناً.

يمكنكم القراءة ايضا

القدس مع ترامب.. الأقوال والأفعال معاً

لا يختلف الانحياز الأميركي لإسرائيل في قضية القدس عنه في مجمل قضايا الصراع العربي ـ الإسرائيلي، فقرار الأمم المتحدة 181 (قرار تقسيم...

متاحف الذاكرة

Never again تسمع هذا التعبير في كل اللقاءات البحثية أو التكوينية التي تؤطرها منظمات دولية حكومية، أو غير حكومية، حول مواضيع ترتبط بالمجازر...

أي أدمغةٍ في رؤوس القتلة؟

لا تُجيز جماعة "جند الإسلام" قتل المدنيين، أما "ولاية سيناء" فلا ترى في الأمر غضاضةً... علينا أن نشتغل كثيرا في درس هؤلاء وأولئك، وعلى أهل...

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات حتى الآن في هذا المقال !

تعليقات فيسبوك